وقاية الطفل من الأمراض.. مهمة مشتركة بينك وبين الحضانة

Childhood disease Prevention and Nurseries in qatar
  • شارك هذه التدونية:

يصيب القلق الكثير من الأهالي عند إصابة طفلهم الصغير بالمرض و خصوصاً اذا كان في سن الحضانة، ورغم أن الاهتمام بصحته يكون من اولوياتهم، إلا أن ذلك لا يمنع تعرضه للجراثيم و البكتيريا المسببة لذلك و خاصة بهذه المرحلة. من وجهة نظر الأطباء، ان هذا الأمر يعتبر طبيعي جداً بحيث يصاب الطفل بالأمراض بشكل متكرر في مرحلة ما قبل المدرسة و لكن يمكن علاجها بسهولة طالما ليست امراضاً مزمنةً. وهنا نحن نتحدث بالطبع عن الأمراض التي يصاب بها الطفل رغم الاهتمام بنظافته الشخصية ومراقبة سلامة و صحة الأغذية في البيت والحضانة.


يتفق الأخصائيون في مجال الصحة على أن هناك أسباب متعددة تساهم في تعرض الأطفال في سن الحضانة إلى الزكام ،الإنفلونزا والتهابات الأذن، والتي غالباً ما تنتهي بالعلاجات البسيطة و خصوصاً في مرحلة ما تسمى مرحلة  بناء المناعة وليس اكتمالها. و كون الطفل في هذه المرحلة حساساً بعض الشيء فمن الطبيعي مثلاً  أن يصاب بالزكام مثلاً لمجرد خروجه باكراً من المنزل والتعرض للهواء بعد أن يكون جسده دافئاً، أو أن يصاب بالبرد بسبب تقلب الحرارة خاصة عند استخدام المكيف في البيت والسيارة ثم اضطراره للمشي في الشارع، أو بسبب التقاطه العدوى من صغار آخرين أو حتى من والديه.


و من هنا لابد من ان نركز على التعاون بين الأهل والحضانة لمراقبة صحة الطفل باستمرار و التحقق من درجة حرارته وخاصة إذا كان هناك شكّ بالتقاط الصغير للمرض، الأمر الذي تقوم به الممرضة المرخصة و الطبيب الزائر في حضانة “ليتل أكاديمي”.


ولأن الطفل يحب الاستكشاف في مرحلة الحضانة دون أن يقدر الخطر جيداً، قد تجده يلعب في الرمل، الطين أو أدوات الكبار، أو حتى قد يتذوق أشياء من محيطه غير صالحة للأكل، وهذا مما  يزيد احتمالية إصابته بالتهابات العين، والنزلات المعوية و غيرها.


لذا فإن اختيارك لحضانة تهتم باستمرار بنظافة المطبخ والألعاب والفناء الخارجي سيقلل حتماً فرص تعرض طفلك للإصابة على أنواعها. وإن كنت قد زرت “ليتل أكاديمي” ستلاحظ أننا نهتم بأدق التفاصيل ونراقب نظافة الألعاب ومنطقة حوض الرمال وكافة المرافق على السواء. ونعوّد الأطفال على العادات السلوكية الصحيحة كغسل الأيدي، وتبديل الملابس فور اتساخها و تغطية الفم و الأنف عند العطس أو السعال.


اما فيما يتعلق بمشكلات نمو الأسنان، فإن الأطباء ينصحون بمجرد بدء ظهورها في العام الأول، إعطاء الطفل الماء بعد شرب الحليب والمأكولات الحلوة، ومسح الأسنان بقطعة من الشاش المعقم باستمرار، لأن لثته لا تكون مهيأة بعد لاستخدام الفرشاة. وإذا كان طفلك لا يزال في مرحلة نمو أسنانه، تعاون مع مشرفيه لمراقبة أي احمرار شديد أو ألم ينتابه خلال فترة تواجده في الحضانة.


وتذكر أن التغذية الصحية في المراحل الأولى، تكون الأساس لوقاية الطفل من كافة الأمراض، وهو ما تحرص على تقديمه أخصائية التغذية في “ليتل أكاديمي” التي تتواجد يومياً لتقديم النصح والإرشاد للأهالي حول الوجبات الغذائية الصحية الواجب توفيرها لأطفالهم.



المصادر بتصرف:




  • موقع “سوبر ماما”

  • استشارة طبيبة الأسنان “سهام ماضي”

  • موقع “ليتل أكاديمي”

  • موقع “صحتك”

كيف تساعد طفلك على قضاء وقت ممتع و مفيد في المنزل خلال فترة الصيف و الحجر المنزلي

إن قضاء وقت في المنزل خلال جائحة كورونا ( كوفيد ١٩) و خصوصاً مع حلول فصل الصيف قد تكون مزعجة ..


ليتل أكاديمي

دور الأب في حياة الابناء و التعلم الافتراضي – يوم الأب العالمي

لا يقل دور الأب أهمية عن دور الأم في تربية الابناء بحيث تعتبر العلاقة بين الأب و طفله في مرحلة ..


ليتل أكاديمي

التعلم عن بعد في مرحلة الطفولة المبكرة و الإعداد للمدرسة

يشدد الأخصائيون في مجال التربية على أهمية التعلم في مرحلة الطفولة المبكرة و تأثيرها الإيجابي على الأطفال و على مستوى ..


ليتل أكاديمي